Feeds:
Posts
Comments

Posts Tagged ‘People’

Thank you Cases show for hosting me to shed light about women rights in Saudi-Arabia , KSA

to watch the show hosted by Farah Atoui and produced by Aly Sleem for Etejah TV Channel, follow the link

http://www.youtube.com/watch?v=pZyrMZhnNZw&feature=youtu.be

Kudos to all Saudi women driving, campaigning, speaking out and defying norms and bans,

You’ll do it one day, and achieve your political, social and economical rights!!

Rita Chemaly

Cases Rita Chemaly about women rights in Saudi Arabia KSA

Read Full Post »

Last week, El Etijah has organized a specific episode related to Women and war. I have participated to this episode of the Evening Show of Esraa Haidar Zayour, to watch the 50 min episode : http://www.youtube.com/watch?v=e73mMlYV618&feature=youtu.be

Women and War English Rita Chemaly Al Etejah TV 2013

Thanks to Esraa for shedding light on this important subject especially now, that Lebanon welcomes Syrian refugees.

War and armed conflicts change the social role of men and women,

war has horrible consequences on Women:

Rape, domestic violence, prostitution, early marriages, dropping out of schools, trauma, fear, anguish, dispersion of families….

thanks Esraa for highlighting what is being done to overcome war consequences in the refugees camps, and what needs to be done to empower Women ….

Stop Violence! No to War! Yes for Peace, Yes for Dialogue!

Rita Chemaly

Read Full Post »

An interview done by Jasmine Boyadjian, that was published in Fit’n Style Magazine October Issue,

I repeat:

WOMEN are Not Objects,

Media should be aware of that,

The Biased images of Women should change in Communication means,

Women should be aware of not replicating the images and the social roles that are commonly engraved in Society!

Rita!

Rita Chemaly interview in magazine october2013 Rita Chemaly interview in magazine  october2013 pic

 

Read Full Post »

Look at the Lebanese Highways and especially at the huge billboards everywhere!

 Women, teenagers, Men, children are harassed by pictures and advertisements using the women body and brain as a housewife, as a sexy doll, as a bimbo.

the examples in Lebanon are numerous. ( here are some previous examples taken from my blog : My body is not to be used for your crap ads! women’s body are sacred and not objects!

Salons de Beaute pour ENFANTS! au Liban tout est travaille pour Arranger l’image de soi

You can be Seduced by a Taouk…. or a warak arich on a women body… , for more info also do check Kherrberr website: here are great examples from it Mothers Are Not Washing Machines  , Scholl’s Babybotte: Influencing Children’s Gender Roles ! )

The problem is that me and other Lebanese and non Lebanese women living in Lebanon and bombarded by such pictures and adv will integrate them in our mind and we won’t be able to see the prejudice and discrimination they create after a while.

The small boy and the small girl are definitely influenced by those ads such as the “Babybotte and Barbie Adv! To the boy we will find it normal to buy and offer a Lego game that will help him use his brain, as for girls, we will find it normal to offer a doll, for her to pamper and integrate as an image of the mother she will once be!

I will always and always repeat that we live in a world were stereotypes related to gender role division are very difficult to overcome, but WE can do it!!

we have to be able to discern gender biased images, games and advertisements!

is it normal for media to use My body to market a car!?! I understand that women bodies are attractive but we have to stop using them and Instrumentalising them as objects for marketing!

  The gender division is so normal that when we go to a shop in Lebanon for children you’ll have a part in pink with lots of dolls and dentelles, and carrycots, and small kitchens and other part with cabs, construction games, army clothes, superman clothes for boys.

This is from where gender stereotyping begins! Malls, and shops for children!!!

Images and social Roles (women as a housewife, and men as house caretaker, and a society saviour ( the superman) ) are so commonly engraved in our sub conscience we usually reproduce and replicate them over and over! I was so glad when my Brother in Law wrote to me, “let your husband help you Iron your future new born clothes , this task is not just for women!!”

That is how we go out of the vicious circle of reproducing social roles and reinforcing social stereotypes!

I am working on it, Are you???

I loved this flyer that we (my husband and I found at the gynecologist, a Men bottle feeding his child) …. Do you think that this is common in Lebanon?? it is rare to find husbands helping with the education part of the children, why? again social roles, manly roles, patriarchal culture, and all those big issues we have to try to fight and overcome!

 Rita Chemaly

SOCIAL ROLES REPRODUCTION  RITA CHEMALY MEN BREAST AND BOTTLE FEEDING EQUALITY

Read Full Post »

une excellente publication:

Menstrual hygiene  matters
A resource for improving menstrual  hygiene around the world 

Read Full Post »

How a women body is linked to a car sale?????!!!! or to excitement?????

our bodies shouldn’t be used as objects!! those are sacred things!!!

such adv is in my point of view crap…. and sexist!!! :-(( grrrr!!

rita

 

to read subject on the same matter…

Mazda billboard using woman’s body to sell more cars…..

 

 

Kherrberr.org Les “Must See” des Publicites sexistes

You can be Seduced by a Taouk…. or a warak arich on a women body

الاعلانات مش قصة اباحية Ton corps n’est pas un jeu entre leurs mains

Salons de Beaute pour ENFANTS! au Liban tout est travaille pour Arranger l’image de soi

 

When is Nudity in Advertising Sexist?

Read Full Post »

Dear Readers,

Kindly find below the latest issue of the Middle East & North Africa Gender and Development e-Brief (No 123)

Best regards,  CRTD.A / IRIS

The Middle East &North Africa  “Gender and Development E-Brief”  Issue #123 August 2012

NEWS & ARTICLES

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
GENDER ACTIVISM
Tunisians protest to demand legal protection of women’s rights

Lebanese protest against anal exams on suspected gays

Lebanese advocates ABAAD partner with men for gender equality

United Arab Emirates – First Women’s Museum

Libya – Women Win 33 Seats in National Assembly Elections

GENDER BASED VIOLENCE

Women Refugees Flee Conflict & Gender-Based Violence in Syria

Devil in the detail: abortion drug [misoprostol] banned in Turkey

Iran Obstructs Women’s Access to Education, Moves Closer to Segregating University Classes and Bars Women’s Entry to Certain Majors

And … Aggressive Enforcement by Morality Police as for the Women’s Dress Code in Iran

on the same issue you can read the previous article on how to wear a hijad in Palestine ( veil)

Women in Gaza: how life has changed

Several arrested as sexual harassment surges in Cairo

GENDER & HUMAN RIGHTS

Egypt’s Mursi appoints Christian man and two women for his cabinet

Women-Only Industrial Cities in Saudi Arabia

Women in Prison – Drama-Social & Personal Issues in Lebanon

Woman Triumphs over Disability – Inspiring Video

Women’s Land Rights – International Land Coalition 
 

RESOURCES & CALLS
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ANNOUNCEMENTS
Women’s Right to Nationality Campaign Newsletter, Issue Zero 

UN Women congratulates the government and people of Tunisia

Development Index for Countries -Gender Equality Indicator?

CALLS

Call for Papers – Mapping FeministMovements, Moments,Mobilisations – 2013 Conference – Feminist & Women’s Studies Association, UK & Ireland (FWSA) 

Please note that the MENA Gender and Development e-Brief is posted on line on the following URLM: http://crtda.org.lb/sites/default/files/newsletters/MENA%20GAD_123.pdf    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ The MENA Gender and Development e-Brief receives material from various sources for its publication. Should you wish to refer to these sources/ sites directly, the list includes publications from: AVIVA, www.aviva.org, AWID:www.awid.org, Democracy Digest: www.freedomhouse.org, DevelopmentGateway: www.developmentgatway.org, Dignity: www.dignity.org,e-Civicus: www.civicus.org, Eldis: www.eldis.org, ESCWA: www.escwa.org.lb, GDB: www.developmentex.com, Global Knowledge Partnership: www.globalknowledge.org, IGTN: www.IGTN.org, ILO: www.ilo.org One World: www.oneworld.net, Siyanda: www.siyanda.org, TheDaily Star: www.dailystar.com.lb, The Drum Beat: www.comminit.com, The Soul Beat: www.comminit.com, The World Bank: www.worldbank.org, UNDP: www.undp.org, Wicejilist: www.wicej.addr.com, WLP: www.learningpartnership.org; WIDE: www.wide-network.org; IRIN News: www.irinnews.org, Women’s UN Report Network: www.wunrn.com, Women Living Under Muslim Laws: www.wluml.org  ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ   The MENA Gender And Development E-Brief is published by CRTD.A.   To get all previous GAD e-brief issues please log on to: http://crtda.org.lb/newsletter/82   For more informationabout CRTD.A please visit: http://crtda.org.lb   You are receiving this newsletter because you are a member of CRTD.A / IRIS.   Please direct any comments to rchemaly@crtda.org.lb   If you choose to unsubscribe please send a blank e-mailfrom the e-mail in which you receive the e-Brief from, with the heading unsubscribe to   unsubscribe@crtda.org.lb   If you wish to subscribe please send a blank e-mail, with subscribe as a heading to subscribee_brief@crtda.org.lb   All the available links were accessible during the preparation process   Please accept our apologies if your subscribe / unsubscribe needs are not being met to your satisfaction, as errors will inevitably occur   Opinions and views expressed in this GAD E-Brief relate to their respective authors and do not necessarily reflect those of CRTD.A   Information presented in this GAD E-Brief is considered public information and may be distributed or copied. Use of appropriate credit is requested. While CRTD.A makes every effort to provide accurate and complete information, various data such as contacts, weblinks, dates, etc. may change.   CRTD.A provides no warranty, expressed or implied, as to the accuracy, reliability or completeness of the data and information harvested from other public sources.   Some ofthe information in this GAD E-Brief may contain references to information created and maintained by other organizations. Please note that CRTD.A does not control and cannot guarantee the timeliness, or accuracy of these outsidematerials.   ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

Read Full Post »

 

Call for Papers – Mapping Feminist Movements, Moments, Mobilisations – 2013 Conference – Feminist & Women’s Studies Association, UK & Ireland (FWSA)  

The Lady Doth Protest: Mapping Feminist Movements, Moments, and Mobilisations. Women have long participated in and led a wide variety of protests, feminist and otherwise. Their historical participation in movements against, for example, colonialism and militarism; for equal rights and civil liberties; on livelihood issues and against capitalist expansion has routinely thrown up questions about feminist knowledge, praxis, and personal-public life. More recently, the visibility of women on a global scale in the ‘Arab spring’, the North American ‘occupy’ movement and activist marches like the ‘Slut Walk’ and ‘Muff March’ phenomena, makes revisiting debates on women and protest apposite. At the same time, the ‘war on terror’, the so-called death of multiculturalism in Europe, the racialization of religion, and women’s global participation in fundamentalist mobilisations and armed struggle raises new questions concerning the interstices between race, religion, class, sexuality and citizenship. These questions that feminism(s) needs to (re)consider whilst contextualising women in protest and protest more generally lie at the heart of this conference theme. We seek to critically reflect upon the concept of feminist protest – its discourse, image and impact, and to examine the possibility of creative feminist engagement across a spectrum of moments, movements and mobilisations.

We conceive of the term ‘protest’ in its widest sense as both formal and quotidian contentious action existing in a variety of practices including activism, critical pedagogies, literature, film, technologies, art and aesthetics – all of which coalesce around the challenge they mount to multiple hegemonies. By unpacking the concept of protest and expanding existing notions of the political through a feminist lens, we seek to understand how feminist protest, in particular, responds to and emerges within/in spite of, the challenges of our contemporary world. In exploring feminism’s relationship with a wide variety of contemporary concerns, social movements and across a range of disciplines, we invite papers from across the arts, humanities and social sciences, that aim to address the possibilities and complexities of feminist mobilisation within the socio-cultural, political, economic, and pedagogic specificities of the temporal spaces we currently find ourselves in. Topics may include, but are by no means limited to:

• Women and protest: theoretical, historical, and contemporaneous concerns;
• Sexual and gendered economies of neoliberalism, recession, and austerity;
• Gender, securitization, counterterrorism, and nationalism(s);
• The impacts of new forms of (transnational) activism and protest politics on feminism; connecting theory and practice;
• Critical pedagogy and feminist scholarship in times of continuity and change;
• The poetics of protest: literature, music, film, and art;
• Race, Class, Gender and the State;
• Spirituality, Faith, and Religion;
• Feminist temporalities in protest;
• The language and rhetoric of protests, movements and feminist mobility;
• Non or anti-feminist protest;
• Sexuality and protest, and heteronationalisms

Please send panel proposals (600 words) and 250 word abstracts for twenty-minute papers to the conference organisers at: conf2013@fwsa.org.uk

Panels proposals should be sent by 30 September, 2012 and individual paper submissions by 30 October, 2012. To have more information follow the link  http://www.fwsaconference.co.uk/ 

 

Read Full Post »

yesterday, the Parliamentary Commission finished and submitted the final version of the law that was supposed to protect women from family violence;

as already known, the Commission/ Committee, published the draft law, with loopholes:

  • marital rape is unrecognized;
  • the name of the law is broaden and not specific to women;
  • Sectarian laws are predominant , namely within the personal status laws that should be brought forward when a problem appears;

A Small victory, or a Big loss for Women living in Lebanon?? Women are living in a Patriarchal society based on misogyny, and violence, and inequality;

for you to read more about the controversial law here is the press roundabout:

Rita Chemaly

The Daily Star: Committee finalizes draft law against domestic violence :

http://www.dailystar.com.lb/News/Local-News/2012/Aug-03/183227-committee-finalizes-draft-law-against-domestic-violence.ashx#axzz22Ukks4HH

Al Akhbar : تقرير «لجنة العنف الأسري»: صورة عن المجتمع

http://al-akhbar.com/node/99276

ظهرت اللّجنة الفرعية المكلّفة درس مشروع قانون حماية النساء من العنف الأسري، أمس، لأول مرة إلى العلن. التعديلات التي تقدّمت بها أثارت وستثير نقاشاً كبيراً، ولا سيما أنّها وسّعت القانون ولم تجرؤ على تجريم الاغتصاب الزوجي

زينب مرعي

بعد التسريبات الكثيرة، الصحيحة وغير الصحيحة، والكلام الكثير عما يجري داخل اللّجنة الفرعية المنبثقة عن اللّجان النيابية المشتركة المكلّفة درس مشروع القانون المحال بالمرسوم الرقم 4116 تاريخ 28-5-2010 والرامي إلى حماية النساء من العنف الأسري، خرجت اللّجنة الفرعيّة أمس برئاسة النائب سمير الجسر إلى العلن للمرّة الأولى لتقدّم إلى الإعلام تقريرها الرسمي. المؤتمر الصحافي الذي عقده الجسر، في المجلس النيابي، مع زملائه في اللّجنة، النواب جيلبيرت زوين، عماد الحوت، غسان مخيبر، ميشال الحلو وعلي عمار، فتح باب النقاش مع اللّجنة التي بدت متمسكة بالصيغة التي توصّلت إليها، وبفعالية التعديلات التي نجحت بإدخالها على صيغة القانون. ولعلّ ما قدّمته اللّجنة أمس يمكن أن يتلخّص بجملة الجسر الأخيرة في التقرير الذي قدّمه. إنّ «اللّجنة بذلت جهداً كبيراً في التوصّل إلى صياغة قانون يحمي المرأة على نحو فعّال من أي عنف داخل الأسرة، كما يحمي سائر أفراد الأسرة الذين قد يتعرضون للعنف الأسري، وفي الوقت عينه يراعي قيمنا المجتمعية في الحفاظ على الأسرة من دون التفريط في حقوق الأفراد». أي إنّ صياغة القانون حاولت أن تحمي المرأة من دون أن تخرج من مبدأ التسويات والتوافقات اللبنانيّة، لكن هل مبدأ مراعاة الطوائف والسياسة والمجتمع الذكوري يحمي المرأة؟ وخصوصاً أنّ أحد أطر عمل اللجنة كان «احترام مبادئ الدستور، ولا سيما المادة السابعة (المساواة أمام القانون) والمادة التاسعة (ضمان احترام نظام الأحوال الشخصية والمصالح الدينيّة».
من جهة أخرى مثّلت نقطة تجريم الاغتصاب الزوجي أو عدمه، نقطة نقاش طويل، إذ إنّ اللّجنة اعتمدت ما يمكن أن يسمى «الحلّ الوسط» بين الجهات الدينيّة والجمعيات النسائيّة. فجاء في تقرير الجسر «أضافت اللّجنة أحكاماً خاصة مناسبة وفعّالة لجرم الإكراه بالعنف والتهديد على الجماع بين الزوجين. (تشديد العقوبات في المواد 554 إلى 559) إضافة إلى التشدّد في حال المعاودة». فكان القرار بتجريم الاغتصاب الزوجي في حال ترك فقط آثار عنف على جسد المرأة! كان لافتاً اختلاف تعريف «الاغتصاب» لدى أفراد اللّجنة عن باقي الحاضرين في المؤتمر. فبالنسبة إلى سمير الجسر «الاغتصاب» هو «أخذ الشيء بغير وجه حق»، وهو التعريف الذي يؤدي على الأغلب إلى اعتبار إجبار الزوجة على ممارسة الجماع «من حق الزوج»، بينما بالنسبة إلى بعض الحاضرين كان «الاغتصاب» هو «أخذ الشيء عنوة» من الزوجة أو غير الزوجة.
وإن كانت اللّجنة تقرّ في مشروع القانون الذي تقدّمه بأنّ «المرأة هي الأكثر تعرضاً للعنف»، إلّا أنّ المشروع يعيد ويضيف إنّها ليست الوحيدة التي تتعرّض له. من هنا برّر «توسيع إطار الحماية لتطاول على نحو رئيسي ليس المرأة فقط، وإنما أيضاً سائر أفراد الأسرة من ذكور وأطفال وأهل وكبار السن، وفي بعض الحالات أشخاص قاطنين مع الأسرة، ولا سيما أن مثل هذه الحالات من الحماية الضرورية من العنف غير مشمولة في أحكام أخرى من القانون اللبناني». من هنا أصبح القانون يشمل أيّ شخص معنّف في المنزل، ولم يعد مختصّاً بحماية المرأة فقط. يبرّر النائب غسان مخيبر هذا الموضوع بالقول إنّ «التشريع اللبناني بطيء»، من هنا مثّل الموضوع فرصة لشمل كلّ الفئات المعنّفة في هذا القانون.
في المحصّلة، التقرير الذي تلاه سمير الجسر يظهر أنّ اللّجنة هي صورة المجتمع الذي يطلب من المرأة أن تكتفي بالقليل على أساس أنّ هذا أكثر ما يمكن أن تحصل عليه اليوم في ظلّ التجاذبات الدينيّة، السياسية والاجتماعيّة، مع تأكيد اللّجنة أنّ مشروع القانون الذي تقدّمت به قادر على حماية المرأة على نحو فعّال، من دون أن يكون طرح الأمور استفزازي. وفي انتظار أن يكشف بالتفاصيل عن التعديلات التي طرحت على القانون، يبدو أنّ طموح اللّجنة في صياغتها هذا القانون الجزائي، أن يكون «رسالة واضحة إلى المجتمع بأسره» بأنّ القانون يعاقب على العنف، أكثر من أيّ شيء آخر.

مجتمع
العدد ١٧٧٤ الجمعة ٣ آب ٢٠١٢

Al Safir: قـانـون «الممكـن» لتجـريـم العنـف الأسـري:

يراعي «الأحوال الشخصية» ويعاقب على الأذى الناتج عن الاغتصاب

سعدى علوه
حرص رئيس اللجنة الفرعية الخاصة بدراسة مشروع قانون «حماية النساء من العنف الأسري» النائب سمير الجسر أمس على انتظار عضو اللجنة النائب علي عمار للبدء في المؤتمر الصحافي الذي خصص للإعلان عن انتهاء اللجنة من دراسة مشروع القانون، وإحالته على اللجان المشتركة في المجلس النيابي، قبل وصوله إلى الهيئة العامة وطرحه للتصويت.
لم يكن إصرار الجسر على انتظار عمار شكلياً، أو مراعاة للقوى السياسية التي يمثلها الأخير، بل حرصاً على تأكيد توافق كل من تبقى من النواب أعضاء اللجنة حول التعديلات، بعد استقالة النائبين شانت جنجنيان ونبيل نقولا، اعتراضا على أسمياه «تفريغ القانون من مضمونه والإطاحة بجوهره».
وينسجم موقفا جنجنيان ونقولا مع ملاحظات منظمات المجتمع المدني و«التحالف الوطني لإقرار قانون حماية النساء من العنف الأسري»، ومقدمة المشروع منظمة «كفى عنفاً واستغلالا»، لناحية التحفظ عن بعض التعديلات التي أدخلتها اللجنة على مشروع القانون من جهة، ورفض تغييرات أخرى، توصف بالجوهرية.
وحرص نواب اللجنة أمس، عبر رئيسها سمير الجسر، على اعتبار مشروع القانون بصيغته الأخيرة «إنجازاً كبيراً يحمي المرأة، ومعها أفراد الأسرة كلهم من العنف الأسري»، تحت شعار تطبيق المادة السابعة من الدستور (المساواة أمام القانون)، على الرغم من عدم تطبيق المادة عينها في قوانين لبنانية عدة، وعلى رأسها قوانين الأحوال الشخصية التي تحكم حياة العباد في البلاد. وطبعاً حرمان المرأة اللبنانية من منح جنسيتها لأسرتها وأولادها، وكذلك في ظل التحفظات اللبنانية عن اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو).
ويمكن لقراءة سريعة في مشروع القانون وتعديلاته التي حصلت «السفير» على نسخة منها، أن تشير إلى أن النواب حاولوا التوفيق بين مشروع القانون كما حول من مجلس الوزراء بصيغته المدنية، نسبة إلى المجتمع المدني، وبين الضغوطات الكبيرة التي مارستها بعض الجهات الدينية الرافضة للمشروع من جهة ثانية.
وبذلك، تحت شعار تطبيق المادة السابعة من الدستور التي تنص على المساواة، جرى تعميم القانون على أفراد الأسرة كافة، وليس تخصيصه بالمرأة كما قدمه التحالف الوطني ومنظمة «كفى»، وهو ما اعتبر نسفاً لـ«الفلسفة الجوهرية لتخصيص المرأة بقانون يحميها في الوقت الذي تؤمن فيه المنظومة الاجتماعية والدينية والعقلية السائدة في المجتمع الحماية للرجل». كما يحمي القانون 422 الأطفال والأحداث، وإن أكد بعض النواب ان القانون 422 لا يؤمن الحماية المطلوبة للأطفال، وعليه وجب شملهم بالقانون الجديد، على الرغم من ورشة التعديل التي يشهدها قانون الأحداث حالياً. ويتحدث النواب عن مسنين وعن رجال يتعرضون للعنف، وإن بنسب اقل من النساء. وبذلك خرجوا يقولون نحن نقر قانوناً للأسرة كلها، وهي فرصة جوهرية يجب استغلالها في ظل البطء المعروف عن سير التشريع في المجلس النيابي. ولا بد من القول ان إقرار قانون لـ«الأسرة» يتمتع بحساسية اقل لدى الجهات الدينية والاجتماعية الرافضة تخصيص المرأة بقانون وصف خلال الاعتراض عليه بأنه «يخرّب الأسرة ويفككها»، فقط لكونه يجرم العنف الواقع بحقها ويعاقب عليه.
وإذا كان من الممكن القفز عن العنوان تحت شعار «المساواة» والحرص عليها في هذا القانون دون غيره، فإن اللجنة حرصت على مراعاة وتطمين الجهات الدينية كافة في لبنان، ليس فقط عبر المادة 22 التي تحفظ لقوانين الأحوال الشخصية الحق بالكلمة النهائية في الأحكام التي تقع ضمن اختصاصها، وإنما ايضاً في طريقة المعاقبة على الإكراه على الجماع، أو ما يعرف بالاغتصاب الزوجي.
وبدا هاجس تجنب تكرار ما فعله احد القضاة المدنيين، الذي تجرأ وحكم بعكس ما تقتضيه المحاكم الدينية في قضية حضانة أحد الأحداث المعرضين للخطر قبل سنوات، يحكم نظرة النواب إلى ضرورة عدم تكراره في قانون العنف. واشار الجسر إلى المثل عينه ليقول انه من الضروري وضع المادة لتجنب تكرار ما حصل في قانون الأحداث. وتنص المادة 22 بالحرف على انه «باستثناء قواعد اختصاص محاكم الأحوال الشخصية وأحكام الأحوال الشخصية التي تبقى دون سواها في مجال اختصاصها، واحكام القانون 422 (حماية الأحداث)، تلغى جميع النصوص المخالفة لهذا القانون او التي لا تتفق مع مضمونه».
وفي موضوع الإكراه على الجماع، صحيح ان النواب جرموا في الشكل الاغتصاب الزوجي، لكنهم وضعوا هذا التجريم في باب الإيذاء في قانون العقوبات، وبالتحديد المعاقبة وفقاً للمواد 554 إلى 559، وهي مواد تجرم الأذى الناتج عن الإقدام على «الضرب أو الإيذاء» خلال «استيفاء الحقوق الزوجية». وتتلاقى اللجنة هنا مع تأكيد الجهات الدينية على ان العلاقة بين الزوجين حق للرجل وللمرأة معاً من جهة، وتجرم العنف الممارس في «استيفاء هذا الحق» من جهة ثانية. ويعترف معظم النواب بصعوبة اثبات حصول الاغتصاب مبررين لمسألة توفر التقرير الطبي الذي يؤكد الأذى الناتج عن الاغتصاب. وهنا يتساءل مرجع قضائي عن عدد حالات الاغتصاب الزوجي التي تترك اثراً موثقاً بتقرير طبي وبالتعطيل عن العمل لعشرة ايام وما فوق.
ويؤكد النائب غسان مخيبر لـ«السفير» ان القانون بصيغته المعدلة «يحمي المرأة بشكل فعال ويشكل رسالة قوية للمجتمع تفيد ان العنف ضد المرأة مرفوض ويعاقب عليه»، لافتاً إلى ان التعديلات المقرة جاءت في محطات عدة «تحسينية لما ورد في مشروع القانون الأساسي».
وفي موضوع تدابير الحماية، وبالتحديد مصير الأطفال في حال تعرض المرأة للعنف الأسري، نصت التعديلات على بقاء هؤلاء مع الضحية المعنفة (سواء كانت امرأة او رجلاً) في المنزل بعد إبعاد المعنف لمدة 48 ساعة، ومن ثم الرجوع إلى سن الحضانة الذي تقرره قوانين الأحوال الشخصية او غيرها (الزواج المدني) في حال اتخاذ تدبير بتأمين ملجأ آمن للضحية. أي ان الأطفال الذين هم في حضانة الأب لا يمكنهم مرافقة والدتهم في حال تقرر حمايتها وإخراجها من المنزل. إلا ان النائب غسان مخيبر اكد لـ«السفير» ان «الفقرة الرابعة من المادة 14 تتيح للمرأة اصطحاب اطفالها جميعهم معها في حال كانوا معرضين للخطر، وذلك بقرار من المدعي العام الذي يبت بالقضية».
وكان رئيس اللجنة النائب سمير الجسر قد اكد في المؤتمر الصحافي ان اللجنة وضعت إطار عمل خلال تسعة وثلاثين جلسة عقدتها للغاية من تاريخ 24/5/2011 ولغاية 31/7/2012، اعتمد على «مراعاة قواعد التشريع واحترام مبادئ الدستور واحترام ما التزم به لبنان من اتفاقيات دولية لا سيما «سيداو» و«اتفاقية مجلس اوروبا الخاصة بالعنف الأسري»، واستلهمت القانون المقارن (الفرنسي واتفاقية مجلس اوروبا) والتشدد في حماية المرأة وسائر افراد الأسرة المعرضين للخطر».
وعبر القانون، اشار الجسر إلى ان اللجنة وجهت رسالة واضحة إلى المجتمع بأسره من خلال «اقرار القانون والتأكيد على إجماع الأديان والمذاهب على نبذ العنف الواقع على المرأة والأسرة والإقرار بأن المرأة هي الأكثر تعرضاً للعنف، إنما ليست الوحيدة». واستشهد الجسر في هذا المجال بـ«ديباجية» اتفاقية مجلس اوروبا التي تتحدث عن العنف الواقع على جميع افراد الأسرة مع الاعتراف بأن النساء والبنات هن معرضات إلى مستوى أعلى من خطر العنف القائم».
وأكد الجسر ان اللجنة راعت «قيم المحافظة على الأسرة، واكدت على الطابع الجزائي للقانون بامتياز، وحرصت على ضرورة ضمان توافق القانون مع مجموع النصوص النافذة لا سيما قانون العقوبات».
كما ساوت اللجنة، من خارج مشروع القانون، في الأحكام المتعلقة بجرم الزنا بين الرجل والمرأة.
وادخلت اللجنة في متن القانون مسألة انشاء صندوق مستقل للوقاية والعلاج والمساعدة في حماية ضحية العنف والنص على تمويله من الهبات ومن موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية.

سعدى علوه

 

Read Full Post »

Finally, the draft law aiming to amend the Labor Law articles 28-29,  prepared by the NCLW, and submitted to the Lebanese Parliament by Member of Parliament and director of committees  Gilbert Zwein and Michel Moussa on 26/7/2011, was accepted by the lebanese government as a first step; Usually the Parliamentarian committees should discuss them, and vote the amendments, but as Nabih Berri Said and to foster cooperation between the Lebanese powers, he consulted the Government on that Issue;

the response of the governement was positive, maternity leave of women, needs to be extended to a period of ten weeks;

while waiting for the vote of the general assembly,

we can just applaud this positive step toward equality and women’s rights….

and dream, and act for a Paternity leave too!

Rita Chemaly

for more information please follow the article in al Akhbar

في جلسته الأخيرة، وافق مجلس الوزراء على اقتراحي قانون مقدّمين من النائبين جيلبرت زوين وميشال موسى، يقضيان برفع إجازة الأمومة من أربعين يوماً إلى عشرة أسابيع. قد يكون ما يحصل إنجازاً، لكنه سيبقى منقوصاً ما لم يدرس في اللجان النيابية، ويحُز موافقة المجلس النيابي من بعدها… ثم ينشر في الجريدة الرسمية

Read Full Post »

On the occasion of the release of Judge John Kazzi’s book ‘A Trip of a Lifetime to Nationality’, And the reopening of the debate on women’s right to grant nationality to their children, Legal Agenda, Women’s Nationality Rights Campaign & Kafa Organization, Cordially invite you to a conference under the title: The Judge and Women’s Right to Nationality Speakers include Judge John Kazzi, Mrs. Saada Allaw (Assafir journalist), Mrs. Lina Abu Habib (Women’s Nationality Rights Campaign) and Mrs. Zoya Rouhana KAFA (enough) Violence & Exploitation.The debate will be moderated by Nizar Saghieh (Legal Agenda). The conference will take place on Wednesday, April 11th, 2012 at 5:00 P.M. at the Ashkal Awlan Organization’s Assembly Hall, next to Souk Al Ahad

مناسبة صدور كتاب “رحلة العمر إلى الجنسية” للقاضي جون قزي، ومعاودة الحديث عن الاعتراف بحق المرأة بمنح جنسيتها لأولادها، تدعوتكم المفكرة القانونية وحملة جنسيتي حق لي ولاسرتي ومنظمة كفى،   الى حضور ندوة بعنوان: القاضي وحق المرأة بمنح جنسيتها يتحدث فيها كل من القاضي جون قزي والصحافية سعدى علوى (السفير) والسيدة لينا أبو حبيب (حملة جنسيتي حق لي ولاسرتي)، والسيدة زويا روحانا منظمة “كفى عنف واستغلال”ويد…ير النقاش المحامي نزار صاغية (المفكرة القانونية). وذلك يوم الأربعاء الموافق 11 نيسان 2012، الساعة الخامسة مساء في قاعة جمعية أشكال ألوان في منطقة جسر الواطي قرب سوق الأحد.

 

Read Full Post »

%d bloggers like this: